Scroll To Top
FLASH
  • Pour toute information (ou demande) concernant la version papier de "Liberté" écrire à : info@liberte-algerie.com

LIBERTE عربي / Actualités

الأرسيدي يستنكر توجيه تهم "دون أساس" قانوني

حبس الـ16 "انحراف" يضع القضاء تحت "وصاية" العسكر


اعتبر حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية، مساء اليوم الأحد 30 جوان 2019، إصدار قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي امحمد أمرا بإيداع 16 شخصا من موقوفي الجمعة التاسعة عشرة، الحبس المؤقت، على أنّه "انحراف" يضع القضاء تحت "وصاية" العسكر.

في بيان نشره على موقعه الرسمي على شبكة التواصل (فيسبوك)، استهجن الأرسيدي ما سماه "ارتكاب محكمة سيدي محمد للتو جريمة من خلال كتابة أحلك صفحات العدالة الجزائرية، حيث وضعت تحت وطأة الاعتقال ستة عشر مواطناً، من بينهم المنتخبة سميرة مسوسي على أساس تهم دون وازع قانوني"، على حد توصيف جمال بن يوب الأمين الوطني المكلف بالمسائل القانونية.

وأشار الأرسيدي أيضاً باستنكار إلى وضع لخضر بورقعة رهن الحبس المؤقت عشية عيد الاستقلال.

وشدّد الأرسيدي: "من خلال هذه الملاحقات القضائية والاحتجاز التعسفي للمواطنين الأبرياء ، أكدت العدالة لتوها خضوعها الكامل للديكتاتورية العسكرية التي تهيمن على البلاد"، حسب ما ورد في البيان.

وفي مقابل توجيه الأرسيدي شكر للمحامين المدافعين عن سجناء الرأي، وتأكيده تضامنه التام مع أسر الموقوفين، دان الحزب الذي يقوده محسن بلعباس، ما اعتبره "انحراف شمولي يضع المؤسسة القضائية تحت الوصاية العسكرية"، على حد تعبيره.

ودعا التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية إلى "أقصى درجات اليقظة لإحباط أي محاولة من جانب نائب وزير الدفاع لبث الفوضى في البلاد"، معتبراً أنّ الانتقال الديمقراطي الذي يطالب به كل الجزائريين هو الحل لوضع أسس الجزائر الجديدة، وأكّد أنّ الاتحاد وتعبئة الجميع هما أمران حاسمان في "الانتصار النهائي على الديكتاتورية"، وفق تشديده.

محسن بلعباس: "النظام سينهار" والجزائر ستعيش"

أبرز محسن بلعباس رئيس الأرسيدي ثقته أنّ "النظام سينهار والجزائر ستعيش"، وفي منشور على صفحته الرسمية بشبكة (فيسبوك)، أوعز بلعباس: "كل الذين حُوّلوا اليوم إلى السجن، ساهموا مع كل المشاركين في المسيرات الثورية في إعلاء معنويات وشأن الجزائريين وفي إعادة الاعتبار للجزائر في الساحة العالمية".

وتابع: "هناك فرق شاسع ما بين من زجّ به في السجن لارتكابه جرائم اقتصادية عن طريق الفساد، ومن يُحوّل إلى السجن لدفاعه على قناعاته ولنضاله من أجل الحرية، العدل والحق، الأولّون يمثلون النظام، والآخرون يمثّلون الجزائر".

 كامـل الشيرازي

ARTICLES CONNEXES


Publier votre réaction

Nos articles sont ouverts aux commentaires. Chaque abonné peut y participer dans tous nos contenus et dans l'espace réservé. Nous précisons à nos lecteurs que nous modérons les commentaires pour éviter certains abus et dérives et que nous pouvons être amenés à bloquer les comptes qui contreviendraient de façon récurrente à notre charte d'utilisation.

RÉAGIR AVEC MON COMPTE

Identifiant
Mot de passe
Mot de passe oublié ? VALIDER