Scroll To Top
FLASH
  • Pour toute information (ou demande) concernant la version papier de "Liberté" écrire à : info@liberte-algerie.com

LIBERTE عربي / Actualités

في تصعيد جديد بعد تعليق أنشطة الكتلة

فيديو اقتحام نواب الأفلان لمكتب بوشارب

أقدم نواب كتلة حزب جبهة التحرير الوطني في المجلس الشعبي الوطني، اليوم الأربعاء 22 ماي 2019، على اقتحام مكتب رئيس المجلس معاذ بوشارب، في فصل تصعيدي جديد بين الاخوة الأعداء داخل الحزب العتيد.

أظهر شريط فيديو، اقتحام نواب الأفلان لمكتب بوشارب، واحتدام حديث ساخن بين رئيس الكتلة خالد بورياح، وغريمه بوشارب، الذي كان بصدد عقد اجتماع الهيئة التنفيذية للغرفة السفلى.

وقال المقتحمون لبوشارب: "أتينا لمحاربة فساد المجلس، والسيارات التي تمّ شراءها"، وخاطب بورياح بوشارب: "كن مناضلاً وكفى"، لكن خليفة بوحجة أصرّ على موقفه، ساعات بعد تجميد أنشطة كتلة الأفلان في المجلس رداً على "تجاهل بوشارب لتعليمات القيادة".

وقالت كتلة الأفلان إنّ الاجراء أتى تجاوبًا مع موقف الأمين العام محمد جميعي، وجاء ذلك بعد اجتماع أعضاء مكتب المجموعة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني، ونواب رئيس المجلس، ورؤساء اللجان الدائمة في المجلس، برئاسة رئيس المجموعة البرلمانية خالد بورياح، قبل تفعيل إجراءات قانونية لعزل المنسق العام السابق للحزب، من رئاسة البرلمان.

وشدد البيان: "تتمسك الكتلة برحيل بوشارب، وبضرورة الاستجابة لمطالب الحراك الشعبي والتنحي تطبيقًا لقرارات القيادة السياسية للحزب".

وأكّد النواب استمرار مقاطعتهم أشغال البرلمان في ظل رئاسة بوشارب، وسط إصرار المعني على المكوث في منصبه.

وفي ندوة صحفية، أوضح رئيس كتلة الأفلان، خالد بورياح، إنّ "جبهة التحرير الوطني هي التي قدمت ترشيح بوشارب لرئاسة المجلس، لكن المعطيات تغيرت اليوم إثر المظاهرات الشعبية المطالبة بالتغيير، لكن بوشارب يصرّ على عدم الانسحاب".

وأكّد بورياح: "بالنظر الى الوضع الحالي (الناجم عن تجميد نشاطات الكتلة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني)، فإنّ نشاطات المجلس الشعبي الوطني ستظل مجمدة"، داعيا بوشارب الى "وضع المصلحة العامة فوق المصالح الشخصية".

من جانبه، صرّح أبو الفضل بعجي لمندوب "ليبرتي عربي": "النواب متفقون على رحيل بوشارب وانتخاب رئيس جديد في أجل أقصاه أسبوع".

وظلّ نواب المجلس الشعبي الوطني، يقاطعون أنشطة الغرفة السفلى، منذ عدة أسابيع، حيث اتفقت كتل الموالاة والمعارضة على المقاطعة التامة، بينما وقّع ثلاثة نواب لرئيس المجلس وثلاثة رؤساء لجان دائمة، ينتمون جميعهم لحزب جبهة التحرير الوطني، لعريضة طالبوا فيها بوشارب بالاستقالة من منصبه.

وكان النائب لخضر بن خلاف صرّح لـ"ليبرتي عربي" أنّ مطلب رحيل بوشارب صار حتمية، ودعا جميع النواب لمقاطعة النشاطات التي يشرف عليها "مول الكادنة"، في إشارة إلى الكيفية التي انقلب بها بوشارب على بوحجة قبل أشهر.

يذكر أنّ بوشارب "انتخب" في 24 أكتوبر الماضي رئيسا للمجلس الشعبي الوطني خلفا للسعيد بوحجة.

كامـل الشيرازي

شاهدوا ما حصل في مكتب بوشارب

 

ARTICLES CONNEXES

  • مجلس الأمة
    تفعيل رفع الحصانة عن طالبي وأوراغي

    أقرت لجنة الشؤون القانونية والإدارية وحقوق الإنسان والتنظيم المحلي وتهيئة الإقليم والتقسيم الإقليمي لمجلس الأمة، اليوم الخميس 17 أكتوبر 2019، تفعيل إجراءات رفع الحصانة البرلمانية عن عضوي المجلس علي طالبي وأحمد أوراغي.

  • متابع بتهم تبييض أموال والتمويل الخفي للأحزاب ودفع رشاوى
    الحبس المؤقت لبهاء الدين طليبة

    أمر قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة، اليوم الخميس 17 أكتوبر 2019، بإيداع النائب الأفلاني السابق بهاء الدين طليبة، الحبس المؤقت بسجن الحراش بعد الاستماع إليه في قضايا فساد.

  • طالبوا بترحيل "بقايا" النظام والإفراج عن معتقلي الرأي
    فيديو احتجاج محاميي بجاية ضد "سياسة" الأمر الواقع

    احتج المحامون في وسط مدينة بجاية، اليوم الخميس 17 أكتوبر 2019، ضد ما سموها "سياسة الأمر الواقع"، وطالبوا بترحيل "بقايا" النظام والإفراج عن معتقلي الرأي.


Publier votre réaction

Nos articles sont ouverts aux commentaires. Chaque abonné peut y participer dans tous nos contenus et dans l'espace réservé. Nous précisons à nos lecteurs que nous modérons les commentaires pour éviter certains abus et dérives et que nous pouvons être amenés à bloquer les comptes qui contreviendraient de façon récurrente à notre charte d'utilisation.

RÉAGIR AVEC MON COMPTE

Identifiant
Mot de passe
Mot de passe oublié ? VALIDER