Scroll To Top
FLASH
  • Pour toute information (ou demande) concernant la version papier de "Liberté" écrire à : info@liberte-algerie.com

LIBERTE عربي / Actualités

الحراكيون "يستعيدون" النفق الجامعي

فيديو مظاهرات ليلية استثنائية في العاصمة و5 ولايات

بعدسة: بلال زهاني

شهدت 6 ولايات بينها الجزائر العاصمة، اليوم الأربعاء 20 نوفمبر 2019، سلسلة مظاهرات ليلية مناهضة للانتخابات الرئاسية المقررة في 12 ديسمبر القادم.

في سيناريو نسج على منوال ما عرفته العاصمة ليل 31 أكتوبر إلى الفاتح نوفمبر الماضي، تشهد الجزائر العاصمة، بجاية، عنابة، وهران، قسنطينة والبويرة، عدة مظاهرات رافضة للاقتراع الرئاسي المرتقب.

وبالعاصمة تحديدا، شهد البريد المركزي وساحة موريس أودان بين السادسة والسابعة من مساء اليوم إنزالا قويا لأعداد ضخمة من المحتجين السلميين الذين أتوا من حيي باب الواد وسوسطارة، قبل أن يلتحق بهم متظاهرون من أحياء أخرى مجاورة في مرحلة ما بعد المغيب.

شاهدوا

وعلى وقع ترسانة أمنية وحضور مؤيدين للرئاسيات، يخشى مراقبون من شبح الصدامات، في وقت سعت قوات الأمن لتفريق المتظاهرين دون جدوى، وسط أنباء غير رسمية عن عدة توقيفات، دون أن يتسنى التأكد من صدقية ذلك من مصدر رسمي.

وتزامن ذلك مع احتجاجات ليلية هزت ولايات كبرى هي: عنابة وقسنطينة وسكيكدة وسطيف ووهران وبجاية والبويرة، لكنها خافتة مقارنة بالوضع في الجزائر العاصمة.

وحصلت بعض المناوشات الطفيفة بين معارضي الرئاسيات ومؤيديها في محيط البريد المركزي بالعاصمة، قبل أن تتدخل قوات مكافحة الشغب، وهو ما دفع بالمحتجين للتظاهر في محيط ساحة أودان وعند ربوة شارع محمد الخامس بالجزائر الوسطى، وهتفوا مطولا ضد المترشحين الخمسة على وقع منبهات السيارات وهتافات: "يا علي .. يا علي"، و"حرّروا لخضر بورقعة وكريم طابو.

وتمكن الحراكيون من استعادة النفق الجامعي لأول مرة منذ غلقه صباح الجمعة العاشرة.

تابعوا

وفي حدود الثامنة ليلاً، خفت المشهد بالعاصمة، وتفرّق المتظاهرون في هدوء تام.

عشرات الاعتقالات

أفاد صحفي "ليبرتي عربي" أنّ العاصمة شهدت عشرات الاعتقالات في مسيرات ليلة الأربعاء.

وتتضمن قائمة المعتقلين، المناضلة في الأمدياس سليمة صوامع، ومناضلة حركة راج، آمال عزيزي، فضلاً عن مناضل في ديناميكية المجتمع المدني عادل بن عبيد، مع الإشارة إلى أنّ الاعتقالات بدأت في باب الواد، وتواصلت في ساحة أودان.

الصور بعدسة: بلال زهاني

كامـل الشيرازي


ARTICLES CONNEXES


Publier votre réaction

Nos articles sont ouverts aux commentaires. Chaque abonné peut y participer dans tous nos contenus et dans l'espace réservé. Nous précisons à nos lecteurs que nous modérons les commentaires pour éviter certains abus et dérives et que nous pouvons être amenés à bloquer les comptes qui contreviendraient de façon récurrente à notre charte d'utilisation.

RÉAGIR AVEC MON COMPTE

Identifiant
Mot de passe
Mot de passe oublié ? VALIDER