Scroll To Top
FLASH
  • Pour toute information (ou demande) concernant la version papier de "Liberté" écrire à : info@liberte-algerie.com

LIBERTE عربي / Actualités

احتجوا على القمع أمام محكمة سيدي امحمد

فيديو وصور ثورة المحامين بالعاصمة

خرج المحامون، اليوم الخميس 11 جويلية 2019، في مسيرة بالعاصمة انتهت بوقفة أمام مقر محكمة سيدي امحمد، واحتج أصحاب الجبب السوداء مطولا على "التضييق الممارس ضد الحريات"، كما طالبوا بالإفراج الفوري وغير المشروط عن كافة جميع المعتقلين السياسيين وسجناء الرأي.

وانطلقت مسيرة المحامين من مدخل شارع زيغود يوسف بقلب الجزائر الوسطى في حدود العاشرة وربع صباحاً، سار المتظاهرون في جو من الهدوء والحماس باتجاه محكمة سيدي امحمد.

وانتفض أصحاب الجبب السوداء ضدّ "القمع" و"عدالة التليفون" و"الإفراط في الحبس المؤقت" على حد تعبيرهم، وأحال المحامون الغاضبون على تأييد غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء العاصمة، حبس المجاهد لخضر بورقعة و12 موقوفا، بالتزامن مع تجنّد 200 محام للدفاع عن سجناء الرأي.

شاهدوا هذا المقطع

وفي تصريحات لمندوب "ليبرتي عربي"، أبدى المحامون قلقاً على ما ينتاب مسار متابعة موقوفي "الراية الأمازيغية"، وطالبوا بـ"قرارات سياسية تضع حداً للتوقيفات السياسية".

ورغم الجو الحار، واصل المحامون وقفتهم إلى غاية الواحدة زوالاُ وسط حضور أمني مكثّف، وجرى ترديد عدة هتافات مطالبة بـ"دولة مدنية لا عسكرية"، كما هاجم أصحاب الجبب السوداء الفريق أحمد قايد صالح رئيس أركان الجيش؛ وطالبوه بالرحيل.

وجرى أيضا رفع شعارات "حرية الرأي، حرية  التنقل"، "الدفاع يتطلب دولة  القانون"، "جزائر حرة وديمقراطية" و"عدالة مستقلة"... وغيرها.

وأعرب أصحاب الجبب السوداء عن رفضهم للتجاوزات التي تطال حرية التعبير وحرية التظاهر السلمي.

وجاءت وقفة العاصمة إثر النداء الذي توّج الجمعية العامة الاستثنائية التي نظّمها مجلس الاتحاد الوطني لنقابات محامي الجزائر، السبت المنصرم ببجاية.

الصور والفيديو بعدسة: ليبرتي عربي

كامـل الشيرازي

ARTICLES CONNEXES


Publier votre réaction

Nos articles sont ouverts aux commentaires. Chaque abonné peut y participer dans tous nos contenus et dans l'espace réservé. Nous précisons à nos lecteurs que nous modérons les commentaires pour éviter certains abus et dérives et que nous pouvons être amenés à bloquer les comptes qui contreviendraient de façon récurrente à notre charte d'utilisation.

RÉAGIR AVEC MON COMPTE

Identifiant
Mot de passe
Mot de passe oublié ? VALIDER