Scroll To Top
FLASH
  • L'intégralité du contenu (articles) de la version papier de "Liberté" est disponible sur le site le jour même de l'édition, à partir de 11h (GMT+1)
  • Pour toute information (ou demande) concernant la version papier de "Liberté" écrire à : info@liberte-algerie.com

LIBERTE عربي / Actualités

دخول إجتماعي

محسن بلعباس: "إحتقار سكان الجنوب يغذيه إنعدام روح المسؤولية"

"ككلّ الجزائريين، لمواطني الجنوب الحق في العمل والتنمية الاقتصادية والرقيّ الاجتماعي" يقول محسن بلعباس أمس، السبت 08 سبتمبر 2018، في كلمته الافتتاحية لندوة حزبه، التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية، حول قانون العمل.

ويواصل محسن بلعباس  أن سكان الجنوب " بحاجة أيضا إلى مرافق ملائمة للتعليم والنشاط الثقافي والترفيه... كما يحق لهم حماية وترقية هويتهم الجهوية في إطار قوانين الجمهورية". ويأتي خطاب رئيس الأرسيدي في وقت يشعر سكان ولايات الجنوب بالتهميش وكيل السلطات المركزية بمكيالين، إذ تتدخل بسرعة كلما تعلق الأمر بمشكل يطرح عليها في العاصمة أو في إحدى الولايات القريبة منها بينما تتجاهل مطالب سكان الجنوب.

وآخر تطورات هذا الشعور بالحقرة والتهميش عاشته ولاية ورقلة نهاية هذا الأسبوع، حين أقدم الرئيس على تنحية والي ولاية البليدة بمجرد إنتشار صورة عنه في الفايسبوك تظهره متهربا من سيدة مصابة بالكوليرا. وفي المقابل علق وزير الصحة عن قضية وفاة أستاذة جامعية في ورقلة بسبب لسعة عقرب قائلا أن العقرب حيوان مسالم لا يلدغ إلا إذا شعر بالخطر...

وبالنسبة لمحسن بلعباس " التدهور المتسارع للظروف المعيشية في جنوب بلادنا، لا ينّم فقط عن اختلال توازن تغذّيه سلطة منشغلة بتوازنها الداخلي" بل ينّم كذلك عن "نية في تهميش واحتقار هؤلاء السكان وعن انعدام روح المسؤولية" مذكرا أن "قادة الثورة الوطنية قرروا بشجاعة توسيع نطاق الكفاح المسلح، في ظروف رهيبة، حتى لا يستسلموا لابتزاز فرنسا الاستعمارية في أطماعها على هذه الأراضي".

وبخصوص موضوع الندوة المتمثل في قانون العمل، دعا محسن بلعباس ل" سن قانون عمل يصون الحقوق ويضمن التوازن" متسائلا عن سر التأجيل المتكرر لهذا المشروع الذي أعدته لأول مرة لجنة خاصة أنشأت في 2005 في ظروف قال عنها "عرفت بروز أرباب العمل" بينما رفضت النقابات المستقلة المشروع وكذلك الشأن بالنسبة للهياكل القاعدية للاتحاد العام للعمال الجزائريين...  وشدد محسن بلعباس في الأخير على مسؤولية الدولة في " تهيئة المناخ المناسب للتوصل إلى توافق في الآراء، بدلاً من تشجيع موازين قوى ظرفية لتمرير المشاريع بسرعة".

م. إيوانوغن


Publier votre réaction

Nos articles sont ouverts aux commentaires. Chaque abonné peut y participer dans tous nos contenus et dans l'espace réservé. Nous précisons à nos lecteurs que nous modérons les commentaires pour éviter certains abus et dérives et que nous pouvons être amenés à bloquer les comptes qui contreviendraient de façon récurrente à notre charte d'utilisation.

RÉAGIR AVEC MON COMPTE

Identifiant
Mot de passe
Mot de passe oublié ? VALIDER