Scroll To Top

LIBERTÉ-Digital/ عربي / Actualités

بعدما التمست النيابة المؤبد

إدانة وليد نقيش بستة أشهر نافذة ويغادر السجن


أدانت محكمة الجنايات لمجلس قضاء الجزائر اليوم الطالب وليد نقيش بالحبس النافذ لستة أشهر، ما يعني مغادرته السجن في الساعات القادمة. وليد مكان كذلك بغرامة قدرها 20 ألف دينار، في حين برأت المحكمة المتهم الثاني في القصية، الشاب بن ساعد كمال. وكانت النيابة قد إلتمست السجن المؤبد في حق المتهمين بالانتماء لحركة ال"ماك" الانفصالية، رغم انكار وليد أن يكون قد اعترف بذلك المحققين معه. حيث كشف أثناء المحاكمة أنه إعترف بالانتماء لحرمة فرخات مهني تحت تأثير التعذيب والاعتداء الجسدي. وكان المتهم قد أوقف في مسيرة الطلبة بالعاصمة يوم 26 نوفمبر من عام 2019، وأودع الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية للحراش، بعد أسبوع من الحبس تحت النظر

Publier votre réaction

Nos articles sont ouverts aux commentaires. Chaque abonné peut y participer dans tous nos contenus et dans l'espace réservé. Nous précisons à nos lecteurs que nous modérons les commentaires pour éviter certains abus et dérives et que nous pouvons être amenés à bloquer les comptes qui contreviendraient de façon récurrente à notre charte d'utilisation.

RÉAGIR AVEC MON COMPTE

Identifiant
Mot de passe
Mot de passe oublié ? VALIDER